ساعة الرفاهية المطلقة

ULTIMATE LUXURY WATCH

إن نموذج جي إم تي ماستر II  هو ساعة الرفاهية المطلقة للمسافر المتكرر، مسافر الأعمال، وهواة السفر حول العالم. يستحضر نموذج جي إم تي ماستر II إلى الذهن صورةَ السفر بين القارات عبر المناطق الزمنية. يشير توقيت غرينتش إلى الوقت الشمسي الوسطي في مرصد غرينتش الملكي في لندن – وهو موضعِ خط الطول رقم صفر المستخدَم كمرجع لحساب خطوط الطول وتحديدِ مختلف المناطق الزمنية حول العالم. تم تطوير الساعة لتلبي الحاجات المحددة لملاحي شركات الطيران. وقد أصبحت الشركة الرسمية للعديد من شركات الطيطران، مثل بان أميركان ورلد ايرويز، التي تُعرف بـ “بان أم”.

ULTIMATE LUXURY WATCHULTIMATE LUXURY WATCHإضافةً إلى عقارب الساعات والدقائق والثواني التقليدية، تتضمن ساعة جي إم تي ماستر II عقرباً على طرفه سهم يدور مرة كل ٢٤ ساعة، وإطار دَوّار ثنائي الاتجاه مدرَّج بـ ٢٤-ساعة. يعطي عقرب ٢٤-ساعة، بلونه المميّز، الوقتَ المرجعي بتوقيت “الوطن” ويُقرأ هذا الوقت على تدرجات الإطار. .

يستطيع المسافرون قراءة الوقت المحلي على الميناء، الذي يشار إليه بعقرب الساعات. يمكن ضبطه بسهولة من خلال “القفز” من ساعة إلى ساعة، بفضل آليةٍ ذكية تُشغَّل بتاج التعبئة. يمكن ضبط عقرب الساعات في أيٍ من الاتجاهين بشكلٍ مستقل عن عقربيْ الدقائق والثواني. يسمح هذا للمسافرين بالتكيّف مع التوقيت الجديد من دون التأثير في دقة الدقائق والثواني في بيان الوقت. ولذلك يمكن للمسافر قراءة الوقت حيثما كانوا إضافة إلى التعرف على الوقت في الوطن.

تم تصميم الإطار بعناية ليلبي وظيفته بشكل مثالي – وهي عرض الوقت في مناطق التوقيت المختلفة. طورت رولكس نظاما دوارا لإطار جديد بنابض شعري يسمح تركيبه الإبداعي بتدوير الإطار بإحكام وأمان في كلا الاتجاهين وتحديد الموقع بكبسة إيجابية في كل من تدريجات الـ 24 ساعة. يضمن هذا النظام الحصري أيضا عملا موثوقا للإطار بمرور الوقت.

تم تزويد الإطار القابل للتدوير ثنائي الاتجاه في جي إم تي ماستر II بمدخل سيراكروم بتدريبات 24 ساعة. ويعد المدخل، المصنوع من السيراميك الغاية في الصلابة والمقاوم للتآكل، مقاوم فعلي للخدوش ولونه لا يتأثر بالأشعة فوق البنفسجية. تم نقش الأرقام والتدريجات من السيراميك وتم تبطينها بالذهب أو البلاتين باستخدام عملية PVD المسجلة ببراءة اختراع من رولكس. فوق وظائفها وأصولها الفنية الموروثة، يساهم إطار الساعة في هوية النموذج الشكلية القوية.

في 2013 قدمت رولكس، في سابقة أولى في العالم، مدخلات إطار سيراكروم ثنائية اللون من قطعة واحدة في ساعة جي إم تي ماستر II. باللونين الأزرق والأسود على نسخة فولاذ 904L في 2013، تم إطلاق مدخل سيراكروم باللون الأحمر والأزرق على نموذج الذهب الأبيض عيار 18 قيراط ي 2014. إنجاز فني وجمالي، يجمع إطار السيراكروم ثنائي اليون بين الأداء الفني في إطار سيراكروم والجماليات الأيقونية لنموذج جي إم تي ماستر الأصلي.

ULTIMATE LUXURY WATCHULTIMATE LUXURY WATCHعلى غرار كل الساعات في تشكيلة أويستر، يتم اعتماد كل ساعة من ساعات جي إم تي ماستر II بوصفه كرونومتر فائق (Superlative Chronometer). يشهد هذا الوصف الحصري أنه خضع لسلسلة من الاختبارات التي أجرتها رولكس في مختبراتها الخاصة وفق معاييرها الخاصة، والتي تجاوزت طبائع ومعايير تصنيع الساعات. تتم هذه الاختبارات على الساعة التي تم تجميعها بالكامل، لضمان أدائها الفائق على المعصم.

ولذلك يتم اختبار دقة كل حركة – معتمدة رسميا ككرونومتر من كوسك (المعهد السويسري الرسمي لاختبارات الكرونومترات) مرة ثانية من رولكس بعد وضعها في العلبة، لضمان أنها تلبي معايير الدقة الأدق بكثير من معايير أي كرونومتر رسمي.

يبلغ متوسط التسامح في كرونومتر رولكس الفائق بعد التركيب −2/+2 في اليوم. يتم اختبار دقته من جانب رولكس باستخدام منهجية حصرية تحاكي الأوضاع التي يتم فيها ارتداء الساعة فعليا  وهي أكثر تمثيلا لتجارب الحياة الحقيقية. يتم تنفيذ اختبار التوثيق باستخدام معدات حديثة مطورة خصيصا من رولكس. كما تقوم سلسلة الاختبارات المؤتمتة كليا بفحص مقاومة تسرب المياه، القدرة على التعبئة الذاتية واحتياطي الطاقة لـ 100 % من ساعات رولكس. تكمل تلك الاختبارات بشكل نظامي مسار اختبارات التأهيل خلال التطوير والإنتاج الذي يضمن اعتمادية، صلابة ومقاومة الساعات للمجالات المغنطيسية والصدمات.

إن الطريقة الفريدة التي تصمم، تصنع وتختبر بها ساعات رولكس، إلى جانب الإبداعات الحصرية التي تستفيد منها، تطور حدود الأداء للساعات الميكانيكية وتجعل رولكس المرجعية للامتياز في تصنيع الساعات. يُرمز إلى مكانة الكرونومتر الفائق بالختم الأخضر الذي يأتي مع كل ساعات رولكس ويقترن بضمان دولي لمدة خمس سنوات.

ULTIMATE LUXURY WATCHULTIMATE LUXURY WATCHوتهد علبة الساعة التي تضمن مقاومة تسرب المياه حتى 100 متر (330 قدم)، نموذجا مثاليا للصلابة. يتم صناعة وسط العلبة بشكله الميز من كتلة معدنية صلبة: الذهب عيار 18 قيراط، أو فولاذ 904L المقاوم للتآكل تحديدا. يتم لولبة ظهر العلبة المسنن بإحكام سديد بأداة خاصة تسمح لساعاتي رولكس فقط بالوصول إلى آلية الحركة.

يتم لولبة تاج التعبئة، المزود بنظام “ترب لوك” الثلاثي لمقاومة تسرب المياه، بإحكام على العلبة. ويعد واقي التاج جزءً لا يتجزأ من وسط العلبة. كما يصنع الكريستال، بعدسات Cyclops عند الساعة 3 تماما لسهولة قراءة التاريخ، من كريستال مقاوم للخدوش فعليا. توفر علبة أويستر المضادة للمياه لآلية الساعة عالية الدقة الحماية القصوى.

جهزت ساعة جي إم تي ماستر II بعيار 3186،وهو عبارة عن حركة ميكانيكية ذاتية التعبئة طُورت و ُصنعت بالكامل لدى رولكس.تركيبها، تصنيعها وسماتها الإبداعية تجعلها غاية في الدقة والاعتمادية. يحتوي المذبذب، القلب الحقيقي للساعة، على زنبرك براكروم مسجل ببراءة اختراع ومن تصنيع رولكس من تركيبة معادن حصرية. لا يتأثر بالمجالات المغنطيسية، يوفر زنبرك براكروم ثباتا رائعا في مواجهة التغيرات المناخية ويظل أدق حتى عشرة أضعاف من أي زنبرك تقليدي في حالة الصدمات. مثبت في مكانه بإحكام بمعبر اجتياز ارتفاعات قابل للضبط، يحتوي المذبذب على ترس توازن كبير بخمول متغير يتم تنظيمه بكل دقة من خلال صواميل Microstella. تم تزويد عيار 3186 بنموذج ذاتي التعبئة يحتوي على محرك دائم، والذي يضمن تعبئة دائمة للزنبرك بالاستفادة من حركات المعصم لتوفير مصدر دائم للطاقة.